” الأنامل ” ,, بقلم الشاعر عبدالله مسفر الزعبي

تشيخ الأنامل في مهدها

‏إذا لمْ تُعود أنين القلم

 

‏وترقص عند بزوغ الصباح

‏وتشربُ حبا رذاذ الديمْ

 

‏فلا تتركوها على حالها

‏فإنّ السكون عدو الهمم

 

‏ففي معطف الحبرِ ألف كتاب

‏وألف على حبره تزدحم

 

‏وكيف عرفنا زمانا مضى

‏وعيش السهول وعيش العلم

 

‏فيا صاحب الحرفِ أنت المليك

‏وأنت المقدس فوق العلم

عن afaf

شاهد أيضاً

وطناً يقوُدُ بحنكةٍ أوطانا .. شعر عادل عباس

مـن بـعدِ تـسعينَ انـصرمنَ وواحـدٍ خــيــراتُـهـنَّ ســحــائـبٌ بــسـمـانـا   فـي رحـلةِ الـتجديد مـوطنُنا الـذي لـلـمـجـدِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *