المخرج الأردني معين القيسي : النقد يدفعني للأمام ,, و في جعبتي الكثير من الأحلام آملا ان اجد الجهة الإنتاجية لتتبنى هذه الأفكار وتخرجها الى النور .

حوار / عفاف عالم – موقع نجمة السعودية

____________________________________

سلط الضوء على كبار النجوم والمشاهير بالوطن العربي من خلال عدسة كاميرته ، واخرج العديد من الاعمال بالدراما والمسرح الى جانب المهرجانات وتصوير الكليبات ..

الاحلام والتطلعات المستقبلية مازالت تراوده لتنفيذها على ارض الواقع ولتضاف لمسيرته الاخراجية العملاقة ..

الكاميرا رفيقة لدربه فـ خاض المغامرات الخطرة والمشوقة لإلتقاط صورة بزاوية احترافية جميله ..

مسيرة كبيره محفزة لمخرج عملاق بالساحة المهنية الاردنية حصد من خلالها الكثير والكثير من الجوائز التقديرية التي اثلجت صدره بعالم الصورة والتصوير والاخراج ..

من اصول فلسطينية وتحديدا مدينة الخليل , ومن مواليد عام 1973 الاردن / عمان .. المخرج معين رشدي رشيد القيسي يتحدث بمصداقية وواقعية عن مسيرته المهنية بفقرة _ بعدسة فنان _ ,.. 

المسيرة وتحدياتها ,..

 بدأت العمل في مجال التصوير منذ سن الحادية عشرة , كنت اذهب الى ستوديو التصوير بعد دوام المدرسة لاتعلم هذه المهنه التي هي هوايه احببتها منذ نعومة اظافري , حتى اتقنتها واصبحت معروفا كمصور محترف للمناسبات , ثم درست التصوير التلفزيوني في كلية الخوارزمي لاتعمق في عالمها الذي استهواني في تلك الفترة من حياتي وكنت محظوظا ان تدربت في مؤسسة التلفزيون الاردني والشركة الاردنية للانتاج آنذاك على ايدي امهر المصورين امثال الاستاذ محمود لافي والاستاذ احمد كتكت والاستاذ احمد كلمات وعلى راسهم المرحوم الاستاذ نشمي الزمن وايضا من علمني الادارة في هذه المهنة الاستاذ جمال سكرية ومن ثم بدأت بالعمل على اجهزة المونتاج ولم تكن في تلك الفترة هذه الخدمة متوفره على الكمبيوترات كما هو الحال حاليا في ظل هذا التطور في تقنيات التصوير والمونتاج وقد تشرفت بالعمل مع عملاق الدراما السورية المخرج نجدت انزور والمخرج سالم الكردي والمخرج حسن ابو شعيره وغيرهم من المخرجين الاجانب الذين تشرفت بالعمل معهم كمهندس صوت ايضا .

من عالم الإخراج الى سلم النجاح ,..

من خلال تعاملي مع العديد من المخرجين الذين اعتبر نفسي تتلمذت على ايديهم ادخلتني تلك الظروف الى عالم الاخراج وخاصة انني اصبحت محترفا في التصوير والمونتاج والهندسة الصوتية وهي اساسيات كل مخرج ومفرداته الخاصة والتي يجب ان يتقن معرفته بها فما بالك وانا قد احترفتها عمليا .. وهكذا جرتني الظروف لأن اخوض تجاربا في عالم الاخراج وكان من ابرز التحديات ان اثبت نفسي كمخرجا على الساحة الاردنية وعلى الساحة العربية فكان لي الشرف بالعمل كمخرج لبعض برامج مركز الملك عبدالله لتطوير التعليم العام في السعودية وايضا تشرفت بالعمل على اهم عمل في حياتي , عندما كلفت بعمل عن اهم انجازات صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان حفظه الله ورعاه اضافة الى بعض البرامج الهامة في المملكة العربية السعودية وكما تشرفت بالعمل مع الدكتور معن القطامين في مدينة دبي / الامارات العربية لعدة برامج تعنى في الشأن التعليمي الاليكتروني طبعا اضافة الى بعض الاعمال في بلدي الاردن الحبيب بشتى المجالات الفنية وليس فقط في الاخراج فكانت لي بعض الاعمال مثل الكليبات والاغاني الوطنية والعربية مثل كليب الملك المعزز لجلالة سيدي ومولاي الملك عبد الله بن الحسين الثاني حفظه الله ورعاه وكليبات للكويت الغالية علينا جميعا وبلدي الاصل فلسطين الحبيبة بعنوان صاحت قدسنا … اما في المسلسلات فكان لي الشرف بالعمل بالمسلسل العربي حط بالخرج واهلا رمضان واولاد البلد ومنه وفيه والمسلسل الكرتوني الدرامي حراس الاحلام وايضا مسلسل اجاكوا الدور .. وكان لي ايضا اعمال فلمية كفيلم الاردن يوم الاستقلال والكيشانية وطقة في بالي وسامر طيف الحب والصدمة والنفق ولا تفهمونا غلط وغيرها من السكتشات الدرامية  وفيلم وماجاء الفجر وغيرها من الافلام الدعائية والتقارير الاخبارية لعدة قنوات تلفزيونية وبرامج توعوية وخاصة في مجال ما اسميهم اصحاب الهمم .

اما حاليا فانا اقوم باخراج بعض الافلام التعليمية لجهة سعودية عن طريق التواصل من خلال التطبيقات الذكية لعدم تمكني من زيارة المملكة السعودية والعمل عن قرب مع الكادر الفني والممثلين في موقع التصوير بسبب جائحة كورونا التي المت بالعالم اجمع .

صورة وذكرى,..

فيلم الكيشانية ,..

من المواقف الطريفة في هذا الفيلم عدم وجود النص , شرفني ابطال العمل بزيارة الى المنزل فخطرت لنا الفكرة ونحن مجتمعين فقمت وجهزت المعدات وقلت لهم “يلا نصور فيلم ” وصورناه وتم مونتاجه بنفس اليوم .

اكثر ما يزعني في الاعمال جميعها وليس عمل واحد فقط , هو عدم جدية بعض الاشخاص او تدخلهم ولو بشكل عفوي وطرح افكار لا تخدم المضمون الذي نكون قائمين على تصويره .

و في مسلسل منه وفيه الفسلطيني ,..

اذكر كنا نصور لساعة متأخرة من الليل وكان العمل من بطولة الفنان محمد زيدان الذي ارهقنا من الضحك لدرجة كنا نترجاه ان يخفف علينا من تقمصه للشخصيه حتى ننتهي من التصوير ونغادر فقد كان علينا الحضور في اليوم التالي مبكراً لاستكمال التصوير ,..

كانت الساعة تقريبا الثالثة فجرا وكنت في ذلك اليوم اعاني من وجع شديد جدا في ضرسي , الا انني بقيت احتمل الالم لانهاء التصوير .

الاحلام والتطلعات المستقبلية التي مازالت تراود مخرجنا الكبير لتنفيذها على ارض الواقع

بالنسبة إلي بحمد الله راض عن نفسي وعن ما قدمت سابقا سواء في مجال الاخراج او التصوير او المونتاج واتطلع دائما لتقديم الافضل والمتميز ولدي الكثير من الاحلام والافكار التي في جعبتي آملا ان اجد الجهة الانتاجية لتتبنى هذه الافكار وخروجها الى حيز التنفيذ لترى النور .

مغامرات الكاميرا

كما نعلم ان الكاميرا لا تفارق المخرج معين القيسي وهيا رفيقة لدربه بعالم الاخراج

هي ليست في عالم الاخراج وحسب ولكن تأخذني الذكريات عندما مارست مهنة التصوير الصحفي حيث قال احد كبار السن ان هناك منطقة في الاردن لا احد يعرفها ولا حتى وزارة السياحة فاستهوتني الفكرة للذهاب الى تلك المنطقة وهي قريبة من مأدبا وهي مدينة اردينة .. فقصصت يومها لرئيس التحرير المرحوم ناهض حتر ما دار بيني وبين ذلك الشيخ الجليل فشجعني على ذلك .. حملت كاميرتي وتوجهت الى مأدبا .. حتى آخر نقطة وصفلي اياها ذلك الشيخ وكنت برفقة اصدقاء لي من الصحيفة فمشينا مشيا على الاقدام وتسلقنا الكثير من الجبال لمدة يوم وليلة حتى وصلنا واحه خلابة لم ارى في حياتي بجمالها وهي ماتعرف اليوم بمنطقة الوالة المطلة على البحر الميت وكان عنوان المقالة عندما نشرت في الصحيفة “ينابيع خلابة وواحة طبيعية لا تعرف عنها وزارة السياحة” وبعده تم اكتشاف المنطقة وعمل ممرات للوصول اليها ولكن ايضا مشيا على الاقدام ولا زلت اذكر هذه المغامرة وكأننني اعيشها حاليا .

الجوائز التقديرية التي اثلجت صدرك خلال مسيرتك العملية ,..

اولا وآخرا احمد الله على كل شي وكان من دواعي سروري تكريمي عن مشاركتي بفيلم “دمعة يوحنا – يحيى عليه السلام – على خد مكاور ” في منطقة مكاور / مأدبا , و تكريمي من حزب الاتجاه الوطني الاردني وحصولي على ميدالية “بطل المحبة والسلام” , و تكريمي من جمعية فرقة المسرح الاردني .

ايضا حصولي على شهادة دكتوراة فخرية ووسام الشرف من مجموعة فرسان الحق اسود السلام , و حصول فيلم “وماجاء الفجر” على 6 جوائز تقديرية عالمية لوكسمبورغ وبريطانيا وشمال اوروبا ومدريد , الى جانب العديد من شهادات الشكر والعرفان بحمد الله عز وجل .

النقد الجارح والبناء

جميعنا نتعرض للنقد والتجريح بمسيرتنا المهنية ,, كيف يتعامل المخرج معين القيسي مع النقد والناقد لاعماله الاخراجية

 بكل شفافية ومعروف عني تقبل النقد بكل انواعه فالنقد يدفعني للامام والتميز والحرص على امتلاك ادوات النجاح ومنها مثلا سكيتش درامي عن توعوية التباعد ضد الكورونا الذي احبه الكثيرون وتم نقده وفهمه بشكل خاطي لجزئية منه حيث اعتبرها الناقد ايحاءً جنسيا ولا اعرف لماذا وكيف فسر ذلك فكان ردي عليه “لحضرتكم كل الاحترام والتقدير لرأيكم الكريم ” فقط بهذه الكلمات .

المشاريع والخطط المستقبلية

ماذا عن  تحضيراتك الاخراجية القادمة خاص وحصري لقراء مجلة نجمة السعودية

سوف ابدا التصوير يوم الجمعه ان شاء الله للفيلم السينمائي “امي عفيفه” , و جاري التحضير للمسلسل السياسي الكوميدي الساخر “تاتش” المكون من 30 حلقة تلفزيونية سيت كوم .. والذي سيكون من انتاج شركة عرب سكاي / الاردن والذي سيرى النور قريبا بإذن الله , الى جانب عدة سكتشات درامية كوميدية لقناة “TUOCH TV” .

رسالتك للشعب الاردني وشعوب العالم للوقاية والسلامة من وباء كورونا

اتمنى من الله سبحانه وتعالى ان ينعم على كافة الشعوب العربية والعالمية بالصحة والسلامة بزوال هذه الجائحة وان يعم السلام والامن والامان في كافة البلدان العربية كما نتمتع به في الاردن بحمد الله ورسالتي ليست فقط حصرية للشعب الاردني الذي انتمي اليه انما لكافة شعوب العالم “احبوا بعضكم وتمنوا الخير للجميع فكلنا اولاد آدم عليه السلام ” .

الكلمه الختامية ,..

 كل الشكر لمجلتكم الموقرة والاقرب الى قلبي منذ نشأتها والتي اصبح لها صدى على مستوى رفيع في العالم العربي وكل الشكر والعرفان للاعلاميه والاخت والصديقة عفاف عالم على هذه المقابله التي اتمنى ان تبقينا دائما على تواصل المحبة والاخوة السعودية الاردنية على مدى الدهر.

عن afaf

شاهد أيضاً

أبناء مركز جمعية الأطفال ذوي الإعاقة ينظمون مسيرة حب للوطن ” مشوار في الدار” بمناسبة اليوم الوطني 91

جدة – موقع نجمة السعودية ____________________________ استلهاماً من شعار المملكة لليوم الوطني 91 هذا العام  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *