سيد الحلويات “القطائف” برؤيا الشاعر حمد جويبر ؟!..

إن القطائف للحياة براعةٌ

فسلوا الذين يقيّمون جمالها

 

من قشطة الإبهار يصدق وصلها

فلها الحنين يجول في أحمالها

 

هذي التي نطق الجمال بوصفها

وتماثلت بين الديار رحالها

 

فالجوز شكّلها وأصبح عهدها

فلحسنها فاض البهاء خلالَها

 

مع قهوةٍ شقراء يصدح صوتُها

وترى الحقيقة تستوي بخيالها

 

فلها السلام يديم طبع مُحبّها

فخصالنا زانت بحلو خصالها

 

عن afaf

شاهد أيضاً

( ميمية الود ) .. شعر موسى بن غلفان

إني أحبك يا ميمية الود حبا صفاك بلا حصر ولا عد   حبا من القلب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *